الجمعة، 22 ربيع الأول 1432 هـ

°, “|ღ| مالا تعرفه أنت |ღ|”







علموني كيف أكتب له رسائل حب تصل إلى قلبه
علموني كيف يُكتب الحب بين السطور ليقرأني بنبضه
كيف أعلمه أنه رجلاً لم يشبه غيره ..
أنه مختلفاً لأنني أحبه
علموني هل نمتلك لغة عشق مختلفة !
نحنُ العشاق أجهل الناس بالكلمات
نحنُ العشاق أصعب الناس في كتابة الحب ..
فنحنُ لانعرف سوى الحب ..الحب ..الحب
فكيف لاتضيع أمام هذا الإحساس كل الأحرف !!
لتتلاشى الأبجديات أمام نبض القلب ..
وترانيم العشق ..
ولكنني أحتاج حبيبي للكتابة إليك ,,
كـ غريق يستنجد بقشة يظن بأنها قد تنقذه
أختنق وبيني وبين الهواء حرف واحد فدعني أبعثر رسائلي إليك ...
سأكتب لك اليوم ماتجهله عني ..







سأخبرك كم أنا أنثى ضعيفة في بعدك
هزيلة أحرفي تبحث عنك بين فواصلها
لتعيد ترتيب مافي نفسي
سأكتب لك لتعلم كم أنا أشبه الطفلة التي تقظم أظافرها ولكنني أقظم الأفكاربنبضي
ذلك النبض أشعر به أخرس أمام حبك المجنون
اخبرني يامن أسميتك رجلي وأسميتني غاليتي ..
علمني هل لازلت كاتبة تجيد رسم الكلمات ؟!
هل لاأزال رومانسية تثير قلبك بهمسات ؟!
هل لازلت أنا تلك الجميلةالتي رافقت لياليك 
 الغافية على صدرها في تلك المساءات
أين هي أحرفي ؟!
أين فقدت أبجديتي بغيابك عني ؟!







ولكنني سأتعرى من تعابير الأحرف ..
سأنسلخ من ترتيب السطور وتنميق الكلمات
سأكتب لك وعنك حتى مالم تعرفه أنت ..
سأكتب عنك ياطفلي الصغير ..
أتذكر يوم أسميتني طفلتي
ولم تكن تعلم أنك في أحضاني طفل صغير
لايغفو الا على همسي ولا يهدئ إلاعلى صوتي
سأكتب لك حبيبي..
 فأنت قصة أكتبها وأبطالها أنت ..
وأنت أنا التي أعرفها حين أكتب عنك
كيف أهب الأحرف نبض ومشاعر لتشعرها ؟!
لتعلم أنك لازلت هنا رغم إختيار الغياب
علمتني جدتي وأنا صغيرة
((أن من هو بعيد عن العين بعيد عن القلب ))
فصدقتها وكبرت وأنا أخاف بعد من أحبهم
 حتى لايغيبون عن دفء نبضي..
وحكت لي جدتي ..
أن تحت الثلوج مروج خضراء وجنة من ورد ..
فصدقت أن صحراء بلادي قد تنجب حديقة وزهور
وقد تطال الأشجار إرتفاع المباني










مالاتعرفه أنت وسأكتبه لك ..
أنني أكتشفت اليوم مالاتعرفه جدتي
وأن القلب يحتفظ بذاكرة خاصة
قام بحفظ صورتها نبض بالحب
 فتبقى تلك الصورة تستمد وجودهامن ذلك النبض
 وإن إبتعدت عن عيني وغيبتك الحياة بعيداً عني ..

ومالاتعرفه أنت وسأكتبه لك ..
أن الثلوج ذابت لتزهر بمروج خضراء وجنة ورد
أدركتها حين عرفتك وأفترشت صدرك
كـ طفلة صدقت حكاية الثلج والمروج ..
فالأطفال ياحبيبي يصدقون الحكايات
لأن قلوبهم تصدق كل ماهو جميل
وأنت الأجمل في حياتي لانك نبضي ..
كنت استمع الى جدتي وهي تردد
 ((بكرة يجيب الله خير))
وكنت كأي طفلة ساذجة
أنتظر الصباح ليطرق الباب المدعو خير
لأسأله عن الله والسماء والمطر وعنك ..
نعم عنك
فأنت اللغز الذي كنت أجهله طيلة حياتي
 فمنذ الطفولة  لقلبي نبض مختلف
لاينبض بالحياة حبيبي كما كنت أتخيل بعقلية الطفلة
اليوم أنا أمتلك قلب أنثى يدرك أنك النبض
 كنت منذ البداية لي وأنا لك ولكن الطريق فيما
بيننا سنوات جهل طويلة
 سقط دونها عمرنا ولم ندركه ..
كبرت أنا وأنت بداخلي دون علمي
وتعلمت أن خير لايطرق الباب فلم يكن له ملامح
كانت امي تردد (( أن المطر خير ))
فبدأت من جديد بتصديق حكاية أمي
ربما تتساءل الآن
 ما علاقتك أنتَ بجدتي وبالخير وبالباب و أمي ؟!









ومعك حق أنا في العادة
لا أعرف كيف أرتب ما أكتبه عنك
وكيف أحدد ما هو لك ربما لأنك أصبحت أنا
وكل ما يرتبط بي هو في النهاية موصول بك
وينتهي إليك
مضت سنوات حتى كبرت طفلة أحلامي
لتجدك يوماً في طريقها لتهطل كـ مطر حب
بلل صحراء روحي لتزهر بساتين عشق وحنان ..
لأبتسم وأقول لقلبي الصغير أنك خير
فالخير حبيبي لايطرق أبواب من خشب ولا من حديد
هو يدخل من باب القلب ..


ياحبيبي لازلت أكتب رسائلي إليك كل ليلة
وأرسل معها اغنيتي وقبلة
وأهمس بكلمات ربما أسهلها ( إنتبه لي على نفسك )
وأصعبها ( وحشتني ) ,,,
فما لاتعرفه أنت وساأكتبه لك ....  وحــــــشـــــتــــــنــــيــــــ


هناك 10 تعليقات:

carmen يقول...

كلمات رقيقة ياحبيبتي اسلوب بسيط وراقي تسلم ايدك تقبلي زيارتي الاولي ولن تكون الاخيرة باذن الله
تحياتي العطرة

أنثى الإستحواذ يقول...

مالم تعرفيه عني

بـ أني أعشق حروفك الكلاسيكيه
وتعابيرك الجذابة

مالك تعرفيه عنكِ

بـ أنكِ أروع من ظنك بأنك رائعه

أستمتعت بصخب هذه الموسيقي وصدى أحرفكِ

أستمري

سـ أقرئكِ بصمتٍ كافي

كنت هنا منذ مساء

أنثى الإستحواذ

د.ريان يقول...

مساء العطر همس الحنين

وبوح راقي وجميل كاجمال المساء

ونسائمه وعطره كنت هنا بين الأسطر

مع رحلة جميلة للمشاعر والذكريات

بقلمكم العذب الذي يضيء حنين ومشاعر

ليجعل بالمكان عطراَ وضوء يسحر كل من

يراه

دام فكركم وقلمكم الراقي

وسرتني ان تكون قهوتي هنا هذا المساء

دمتم بكل جمال وسعادة

همس الحنين يقول...

مساء الرقة كارمن الراقية

هطلت أحرفك بعذوبة قلبك

فكنت بين أحرفك أرتوي رقة

أسعدتني زيارتك الراقية

متمنية أن لا تكون زيارتك الأخيرة

تحياتي

همس الحنين يقول...

مساء الجمال أنثى الجمال

ومالاتعرفيه عنكِ إنكِ إستحوذتي على

الجمال من كل أطرافه فلم أجد مايليق

بك بين بساتين الأحرف وسيموفنيات

الجمال ولكن لن تخرجي خالية فكوني

كما أنتِ فالجمال يكتمل بكِ

أسعدني جمال حضورك الراقي

تحياتي

همس الحنين يقول...

مساء الحب ريان

هي أحرف سرقتني لذكريات لاتزال تسكن

روحي وقلبي أحاول لملمتها ببعض سطور

فكيف لاتسكني الذكريات

وكيف لايكون الحنين

وأنا ياريان لستُ إلا همس الحنين

لا أخفيك للمساء عطوره

ولا أخفيك للحرف عذوبة

ولكن مالاتعرفه ريان أن حضورك

من أغدق على المساء عطره

ومن سكب على الحرف عذوبة

فكن بالقرب ريان دائماً

لتكتمل هنا الروعة والجمال

دمت ماطراً بالعذوبة كـ حضورك العذب

تحياتي

أمير الروح / فارس الأحزان يقول...

سيدتي ..
راقية أنتي ولن أزيد ..
دمتي بكل الود ..
تقبلي مروري ولك من فؤادي رقيق تحايا الفارس ..

همس الحنين يقول...

مساء الورد أمير الروح ..فارس الأحزان

الأناقة بحروفكم الراقية

وزيارتكم الأنيقة لركني البسيط

دمت برقي

تحياتي

عبير يقول...

عذبه ياهمس ورائعة

ضاعت مني الكلمات
ماشاء الله عليك
كوني دوماً بخير وكوني دوماً رقيقه
ومتألقه بلا حدود

همس ، اسمك همس وكلماتك هي همسات روح وقلب

الله يسعد قلبك وروحك

همس الحنين يقول...

مساء العذوبة عبير

مساء ورد لايكون الا بحضورك

فاأنتِ الورد وأنفاسه

ويسعد لي قلبك وروحك وإحساسك

كلماتي بسيطة ياعبير لكن يشهد

رب السموات أنها صادقة ..

أسعدني أن وجدتي بها مايجعلكِ هنا

هي همسات حقاً

همسات حب وهمسات روح

كوني بخير لأكون

دمتِ رقيقة وسأنتظركِ دائماً

تحياتي